كريستينا صوايا... لهذه الأسباب انفصلت عن طوني بارود   -   الاعلان عن استشهاد الجندي علي قاسم علي   -   اقفال مطعم بيتزا هات في صيدا بالشمع الاحمر   -   أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 21 تشرين الثاني 2014   -   فرخ فضل شاكر سيعوم أم يضرس؟   -   ثانوية رفيق الحريري في صيدا تحتفل بعيدي العلم والاستقلال   -   ضرب احتيال في بكاسين ضحيته زوجان مسنّان   -   الفارق بينهما 8 نواب لصالح «الأكثري» جدول مقارنة بين اقتراحَي بزّي وتحالف «المستقبل» و«القوات» و«الاشتراكي»   -   بهية الحريري من مركز الملك عبدالله للحوار في فيينا: لصندوق تنموي تربوي لحماية التنوّع في سوريا والعراق   -   اعتقال صاحب منتجع سياحي.. والتهمة التعامل مع اسرائيل   -   اعتداء على عسكري في الجيش من قبل عنصرين تابعين لجهة حزبية في خراج البيسارية   -   فيروز…. كل عام وأنت لبنان   -  
الرئيس الجميل: حصل تلاعب بالدستور وانا خائف على الرئاسة
تمّ النشر بتاريخ: 2013-10-05
رأى رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" أمين الجميل ان الضغوط الداخلية والخارجية على الرئاسة اليوم هي نفسها عام 1988، مضيفا "كان اطرافها بيروت الشرقية وبيروت الغربية والمحاور الاقليمية، اضافة الى البعد الاسرائيلي حينذاك الذي يبدو الآن-على الاقل ظاهريا-غير موجود، لكنه كان يضغط على ولايتي. مع ذلك حافظنا على البلد ونظامه ودوره ورسالته".

ولفت الجميل في حديث لـ"الأخبار" الى انه "منذ بدأ البعد الخارجي للمشكلة اللبنانية يسيطر عليها، ويطغى على البعد الداخلي، أخذ القلق على الكيان والمصير يساورنا، والواضح اننا في مرحلة تفتقر الى وعي المسؤولية الوطنية والولاء للوطن"، مضيفا "في ما مضى ابان ولايتي، في احلك الظروف، كانت حكومة الرئيس رشيد كرامي، ومن بعدها حكومة الرئيس سليم الحص، تتوجه الى المراجع الدولية والامم المتحدة خصوصا بموقف وطني واحد، كان يفاجىء بعض المسؤولين الدوليين الذين اعتقدوا بان خيط الاتصال والتواصل بين اللبنانيين انقطع تماما. كانوا يتلقون من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير الخارجية رسائل تتكلم لغة واحدة، وموقفا واحدا، ومقاربة واحدة. لم يعد لذلك، ويا للاسف، وجود اليوم. وهذا ما يقلقني".

ولفت الجميل الى ان "الصعوبات التي واجهتها ووصفت في حينه بأسوأ النعوت وشتى الاوصاف، تبيّن في ما بعد انها كانت مصطنعة ومفروضة علينا لغايات انكشفت عندما وضعت سوريا يدها على لبنان حتى عام 2005، وامسكت به بيد من حديد"، معتبرا ان "تلك الضغوط التي كانت تمارس على عهدي، بالوسائل نفسها تستخدمها سوريا، يلجأ اليها اليوم حزب الله الذي فرض منطقه بكل الوسائل المتاحة، وسائل غير مشروعة دائما، فاذا هي تفوق قدراتنا الذاتية وتعمل لاهداف استراتيجية لا علاقة للبنان بها، ورغم كل الجهود التي يبذلها الرئيس ميشال سليمان-وانا ادرى الناس بالمعطيات الرئاسية-لن يكون من السهل اختراق هذا الجدار المرفوع في وجهه".

وأعرب الجميل عن خشيته "من استمرار الوضع المعقد، وبقاء الحكومة الحالية في موقعها ما دام دستور الطائف قد صادر من رئيس الجمهورية الصلاحيات الضرورية لتنفيذ قسمه الدستوري، وهو مؤتمن على الدستور وعلى المصلحة الوطنية العليا للدولة. وقد حُرم الآن ما يمكّنه من تحقيق هذا الهدف". كما اعرب عن خوفه "على الرئاسة، وفي الوقت نفسه مقتنع بانه لا بد من ان يعي القادة اللبنانيون في اللحظة الاخيرة مصلحة بلدهم، وينقذوا الوطن من الخراب الذي لن يوفر احدا". وقال: "لدي حدس يدفعني اكثر نحو هذا التوجه، والامل في حلّ اللحظات الاخيرة، وانطلاقا من تجربتي وتواصلي مع الخارج، لدي اقتناع بان القوى التي تصب الزيت على نار الازمة اللبنانية اليوم، ستدرك ان مصلحتها في ان يعود لبنان الى استقراره ودوره".

وعما اذا كان يتوقع عودة السجالين الدستوري والسياسي على نصاب انتخاب الرئيس والتلويح بانتخاب بالنصف +1، لاحظ الجميّل انه "حصل تلاعب بالدستور في الآونة الاخيرة، وعلى نحو مصطنع. المشترع الذي وضع الدستور على هذا النحو، كان مقتنعا بالمحافظة على رمزية موقع رئاسة الجمهورية، ما يقتضي ان يُنتخَب رئيس الدولة باكثرية مميزة وموصوفة، ومن هنا ضرورة انتخابه بثلثي اعضاء مجلس النواب"، معتبرا ان "كل خروج على هذا المنطق يؤسس لأزمة ولصراعات وطنية لا تحمد عقباه".

واشار الى ان قوى 14 آذار بدأت الخوض في الاستحقاق الرئاسي و"تنطلق في مقاربتها من مسلّمة وحدة مكوناتها، وتجاوز هذا الامر الى الانفتاح على اوسع تحالف ممكن ابعد من قوى 14 آذار، وعدم الانغلاق على نفسها".

هل تودّ التعليق على هذا الخبر ؟
comments powered by Disqus
جديد الإعلانات
قسم التصويت
ما الحل لإنقاذ البلد في ظل التفجيرات الإنتحارية
  الإنسحاب من سوريا وإغلاق الحدود
  تشكيل حكومة بأسرع وقت
  الرجوع إلى طاولة الحوار
  إعادة لبنان إلى مرحلة الإنتداب
كود التحقيق: كم هو حاصل 9 + 12 ؟  
  
 
ما يفضّله القراء
الأحدث
من هنا وهناك
الأكثر مشاهدة
آخر التحديثات على الفايسبوك
إعلانات
قسم الكاريكاتير
حالة الطقس
Beirut Weather forecast © weather-wherever.co.uk
جديد الفيديو
ورد الان